امن فاس ينجح في القبض على شخص من ذوي السوابق القضائية لتورطه في قضية تتعلق بالابتزاز بالضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض             فرقة محاربة العصابات بفاس تلقي القبض على شخصين من ذوي السوابق القضائية لإعدادهما وكر لتصنيع وترويج مُسكر ماء الحياة             عمدة فاس البقالي ماعجبوش أسطول ديال ستي باص للنقل الحضري بفاس             هل يتجه العنصر إلى الاستقالة من جهة فاس مكناس وتسريع عملية اختيار أمينا عاما جديدا للحركة الشعبية             الوكيل العام للملك بكلميم يكشف نتائج البحث في وفاة بلفقيه بطلق ناري             التجمعي التهامي الوزاني المعدن الذي لا يصدأ..فاس في عيوننا وهدفنا استرجاع ثقة المواطنين وخدمة الصالح العام             رسميا...عزيز أخنوش رئيسا لمجلس جماعة أكادير             مركز دولي يمنح لجلالة الملك جائزة السلم و السلام             الحمية كتغلب السبع...هكذا نجح التحالف الموسع في إجهاض حلم حميد شباط بالفوز بعمودية فاس             فنان مغربي من أصل يهودي. اليهود في إسرائيل فرحانين بزاف و كيوجدوا باش يجيو للمغرب وديرو مشاريع كبيرة            مأساة تلميذة من فاس لم تنصفها عملية تصحيح امتحانات الباكالوريا... و تناشد المسؤولين للتدخل العاجل            انهيار جزء من سور مبنى بالمدينة العتيقة بفاس وما تبقى يشكل خطرا على الساكنة ومطالب بتدخل المسؤولين            الضرائب تغضب أرباب المقاهي بفاس والمهنيون يحذرون من الإفلاس و عمدة المدينة في سبات عميق            صورة معبرة                         فنان مغربي رسم هذي العجوز على جدار الشارع الي كدوز منو ديما            لا تبع صوتك            صورة معبـــرة جدا             إرتفاع نسبة البيترول بالمغرب                                                            محاكمة مرسي و إدخاله إلى السجن           
صوت وصورة

فنان مغربي من أصل يهودي. اليهود في إسرائيل فرحانين بزاف و كيوجدوا باش يجيو للمغرب وديرو مشاريع كبيرة


مأساة تلميذة من فاس لم تنصفها عملية تصحيح امتحانات الباكالوريا... و تناشد المسؤولين للتدخل العاجل


انهيار جزء من سور مبنى بالمدينة العتيقة بفاس وما تبقى يشكل خطرا على الساكنة ومطالب بتدخل المسؤولين


الضرائب تغضب أرباب المقاهي بفاس والمهنيون يحذرون من الإفلاس و عمدة المدينة في سبات عميق


رئيس جمعية ارباب المقاهي بفاس...دخل في رئيس الحكومة الفاشل طول وعرض قرارات عبثية


عمال وعاملات المقاهي يفاس ينتفضون في وجه العثماني بعد الإغلاق الليلي


عائلة الطفلة لي لا حو على عينيها الماء القاطع راه الجارة جابت شهود مزورين ولي شافو الحقيقة خايفين من الجارة

 
حديث الصورة

صورة معبرة
 
إعلانات
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة

مؤسسة محمد الخامس للتضامن انجازات كبرى ومشاريع تنموية متواصلة


فضل ليلة النصف من شعبان


كيف نحفّظ أولادنا القرآن الكريم بطريقة الألواح؟

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أخبار عربية

منير بقاري المهاجر بإيطاليا ينجح في الانتخابات الجماعية بأولاد عبدون بخريبكة وكله امل في تنمية المنطقة وإنزال برنامج الحزب إلى الواقع لأنه يمثل الأمل

 
حوادت وتحقيقات

امن فاس ينجح في القبض على شخص من ذوي السوابق القضائية لتورطه في قضية تتعلق بالابتزاز بالضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض

 
قضايا عربية

عندما يكون الطب رسالة انسانية أشهر طبيب الفقراء والمعوزين في ذمة الله

 
اخبار الهجرة

التجمعيون بإيطاليا يقيمون حفل عشاء ضخم بمناسبة تصدر الاحرار المشهد السياسي المغربي

 
رياضة

العداء البقالي ابن فاس يهدي أول ميدالية ذهبية للمغرب في الألعاب الأولمبية بطوكيو

 
إسلاميات

عيسى جقاوة الحكم الفيدرالي واول رئيس لعصبة الوسط الشمالي لكرة القدم في ذمة الله

 
أخبار جهوية

المندوب الجهوي للسياحة بمراكش دخول الجالية ينعش السياحة الداخلية وفنادق مراكش تحقق نسب ملء كبيرة بعد سنة من الكساد

 
 


القيادي الاتحادي جواد شفيق يدعو إلى تطهير الانتخابات و السياسة من كورونانها


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

القيادي الاتحادي جواد شفيق يدعو إلى تطهير الانتخابات و السياسة من كورونانها


أضيف في 18 يوليوز 2021 الساعة 08 : 21

حرية بريس

بكثير من الشجاعة اختارت بلادنا أن تنظم انتخاباتها العامة طيلة صيف و بداية خريف السنة الجارية 2021.

المؤشرات الوبائية مقلقة عالميا( البلاغات التحذيرية لمنظمة الصحة العالمية مخيفة ) و يتزايد القلق عندنا يوما بعد يوم بفعل الارتفاع المسترسل في أعداد المصابين ، و يعلم الله ماذا سيحل بنا في أسواق و طقوس و أجواء العيد ؟ و ماذا يمكن أن يحدث في جلبة و جذبة الانتخابات ؟

لاشيء يؤشر بأن نهاية الجائحة وشيكة ، على الأقل في بعدها الصحي ، أما آثارها الاجتماعية و الاقتصادية و النفسية فمداها متوسط لا محالة .

لقد كان اختيارا وطنيا ديمقراطيا ذكيا أن تنحاز بلادنا الى المزاوجة بين مواصلة العمل من أجل مناعة صحية جماعية، و مواصلة العمل من أجل مناعة ديمقراطية وطنية.

للتكيف مع انتخابات كورونا هذه ، يلزم البحث الجماعي عن توليفات ضامنة لممارسة الحقين معا : الحق في الانتخاب و الحق في الصحة.

دورية وزير الداخلية رقم 5867 الصادرة في 3 يوليوز 2021 بشأن التحضير لانتخابات أعضاء الغرف المهنية 6 غشت 2021 ، أولت لموضوع الاحترازات و الإجراءات الوقائية حيزا مهما ...و هو أمر محمود ، في انتظار أن نسمع عن مبادرات و مقترحات رسمية و مدنية و حزبية تهم استحقاقات 8 شتنبر 2021 الجماعية و الجهوية و التشريعية ، ليس فقط يوم الاقتراع ، و لكن و بالضرورة أثناء الحملة، لأنه عكس الانتخابات المهنية حيث الهيئة الناخبة قليلة ، و تعتمد في جزء كبير منها على علاقات شخصية و مهنية و مصالحية متشابكة ، و تمر في الغالب الأعم بلا ضجيج ، فإن الانتخابات العامة المغربية المرتقبة بحلتها الجديدة ، ستعرف لا محالة كثرة و وفرة في الترشيحات و ما إلى ذلك من تجمعات و مسيرات و سهرات و خلايا منتشرة و طرق يومي للأبواب ... بيئة كورونا المفضلة.

الشجاعة البادية و المحمودة هذه ، تضمر فعلا دستوريا صرفا إذ ينص الفصل الثاني من الدستور على أن "تختار الأمة ممثليها في المؤسسات المنتخبة بالاقتراع الحر و النزيه و المنتظم ".

و معلوم بأن الانتظام أو الدورية هو أحد الخصائص الأساسية للانتخابات الديمقراطية ، بالإضافة إلى خصائص أساسية أخرى كأن تكون عامة ، متساوية، سرية، نزيهة و عادلة ( معايير النزاهة عديدة ،تشمل من ضمن ما تشمل : حق الاقتراع العام، تسجيل الناخبين بشفافية و حياد ، الحياد السياسي للقائمين على الانتخابات، قانون انتخابات عادل ....) ، و تعبر عن حريات المواطن.

انتخابات عامة بهكذا خصائص هي ما أصل و يأصل شرعية النظم السياسية الديمقراطية.

لماذا ؟

لأن الانتخابات تكتسي آنذاك طبيعتها الأصلية بما هي حق ، و و وظيفة اجتماعية( سيادة الأمة / الشخص المعنوي عوضا عن السيادة الشعبية/ الأشخاص الماديون ) ، و سلطة قانونية .

إن اعتبار الانتخابات أهم ممارسة سياسية و أفضل وسيلة لنقل السلطة من شخص إلى آخر أو من مجموعة إلى أخرى هو ما دفع الفكر السياسي الإنساني/ الديمقراطي منه بالخصوص إلى الاجتهاد المتواصل لإحاطتها بمترايس من التحصينات التي إن غابت فقدت مع غيابها الانتخابات حقيقة معناها و نبل هدفها ..و ساد كل شيء ، باستثناء الديمقراطية.

هذا الحرص الوطني على ألا يعطل شيء شيئا ...و على أن نستمر في مكافحة كورونا ، و احترام دورية بناءنا الديمقراطي و المؤسساتي بما هو السبيل الأسلم و الأنجع المتوافق عليه كونيا لمكافحة أوبئة الهشاشة و الأمية و البطالة و الإقصاء و اللاعدالة الاجتماعية و المجالية والفساد و اللاثقة ...عبر طريقنا السيار الجديد "النموذج التنموي الجديد/ مغرب الغد ،2021/ 2035.

هذا الحرص الوطني يجب أن يسند بكثير من النزاهة و التجرد...

تتعدد خصائص و معايير و قوانين الانتخابات.... كما يتعدد فاعلوها... و أهمهم البشر ( ناخب ، مرشح ، إعلامي ، مشرف ، مراقب ، مثقف ، ....)

و في كل فعل اجتماعي يبقى العقل و السلوك و الوعي البشري حاسما في صناعة التاريخ في شتى أوجهه ، القبيح منه و الجميل ، الذميم و الوسيم ، المضيء و المظلم .

باختيار بلادنا احترام دورية الانتخابات، نكون قد حللنا معادلة انتخابات كورونا ..

و لكن دفاتر و دروس التجربة الانتخابية المغربية تقول بأنها كانت دائما عرضة لتشوهات و تقرحات ، و غالبا ما نبتت على حواشيها حشائش ضارة و هاجمتها فيروسات..

و بالعطف على زمن كورونا هذا ، يمكن القول بأن عملياتنا الانتخابية قد كانت عرضة لكورونات انتخابية، مدمرة للثقة كمناعة جماعية للوطن .

لقد تشارك في صنع هذه الكورونات ناخب لا مبالي ، و سياسي فاسد ، و مشرف مرتشي ، و مثقف مستقيل ، و إعلامي متواطئ ،...و المحصلة ...أزمة ثقة عميقة.

في أحد حواراته مع المرحومة مليكة ملاك فكك الأستاذ محمد عابد الجابري بعقلانية كبيرة كيف أن الإدارة المغربية معروفة بانضباطها التسلسلي الصارم Solide Bureaucratie.

و قد جاءت أزمة جائحة كورونا لتزيد قناعتنا بما ذهب إليه الأستاذ الجابري ...

لقد تحملت المؤسسة الملكية في شخص الملك المناضل محمد السادس مسؤولية قيادة و إدارة الدولة المغربية بإدارتها و سلطاتها و أجهزتها و مؤسساتها و عساكرها و مدنييها في المعركة ضد الوباء ، برامج و مبادرات و توجيهات و تشريعات و حتى رمزيات "تلقيح جلالة أمام أعين العالم".

و قد سبق لجلاته غير ما مرة أن وجه و انتقد بخصوص دور المؤسسات و الأحزاب و المنتخبين ، بل و حذر ذات خطاب قوي من أن ننتخب فاسدا ثم نأتي لنتباكى على حال مؤسساتنا و تنميتنا... في تلميحات صريحة إلى كورونات السياسة و المؤسسات و الإدارات..

و المغرب ذاهب نحو "مغرب الغد " ،

و المغرب يغالب لاجتثاث كورونا حفاظا على أمنه الصحي و النفسي و الاجتماعي و الاقتصادي...

فإن حماية أمننا الديمقراطي و المؤسساتي تقتضي أن نخوض معركة اجتثاث كورونات السياسة و الانتخابات و المؤسسات ...المعلومون منهم الذين سارت بذكرهم الركبان ، و المتواطؤون المتخفون .

معركة استعادة الثقة....تستحق هذه المعركة.










 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  حوادت وتحقيقات

 
 

»  أخبار سياسية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  أخبار عربية

 
 

»  تقافة وفنون

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أخبار عالمية

 
 

»  أقوال الصحف

 
 

»  أخبار إقتصادية

 
 

»  أخبار البيئة

 
 

»  حوار وأراء

 
 

»  رياضة

 
 

»  حديث الصورة

 
 

»  أخبار العلوم و التكنولوجيا

 
 

»  نساء ونساء

 
 

»  قضايا عربية

 
 

»  إسلاميات

 
 

»  اخبار الهجرة

 
 

»  علمني شكرا

 
 

»  أراء

 
 

»  أطفال حرية بريس

 
 

»  فريق العمل

 
 
أراء

الحسن ساعو... الترويج لمقاطعة. الانتخابات بالقناة الثانية


احمد الازرق الملقب بالسفناج مسار مقاوم


سؤال الجائحة الفاضحة في منظومة التدبير

 
علمني شكرا

شاهد خبز الصراصير.. طعمٌ لذيذٌ ولكن؟


اكتشف فوائد مذهلة لماء الخيار.


بشرى سارة لـمرضى السكري من النوع الأول أنسولين بالبسكويت

 
مجتمع

عمدة فاس البقالي ماعجبوش أسطول ديال ستي باص للنقل الحضري بفاس

 
النشرة البريدية

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  حرية بريس

 
 
ترتيبنا بأليكسا
 
إعلانات
 
أخبار سياسية

هل يتجه العنصر إلى الاستقالة من جهة فاس مكناس وتسريع عملية اختيار أمينا عاما جديدا للحركة الشعبية

 
أخبار عالمية

بعد الأزمة بين المغرب وإسبانيا...هذا موعد فتح معبر مليلية

 
أخبار العلوم و التكنولوجيا

ثانوية 11 يناير نموذج الانجاز والتميز

 
أخبار إقتصادية

شركة بريطانية تعلن إحتمال إكتشاف نفطي بسواحل أكادير يقدر بملياري برميل الرئيسيةاقتصاد

 
تقافة وفنون

اول تعليق للفنانة نجاة الخطيب بعد وفاة ابنتها

 
نساء ونساء

وقف بث برنامج إذاعي ديني لأسبوعين بسبب إهانته” للمرأة

 
أطفال حرية بريس

تهنئة بمناسبة ازدياد مولودة في بيت السيد يونس الكنسي

 
أضف
 

»  أخبار عربية

 
 
فريق العمل