المغرب يحصل على حق بث نهائيات مونديال روسيا             العثور على جثة مغربي داخل شقته مقتولا             هذه خلفيات نقل أستاذين وعدم نقل مريض عبر المروحية بأزيلال             تفريغ أكثر من كيلوغرام من الكوكايين من أمعاء نيجيري بالبيضاء             مؤسسة محمد الخامس للتضامن تشرع في انجاز برنامج التدخلات الانسانية في إطار عملية مواجهة البرد             مهرجان لنحت الثلج والجليد في الصين             العثور على أغلى قنينة فودكا في العالم فارغة بعد أيام من سرقتها             تطورات مثيرة في قضية مقهى لاكريم بمراكش             السلطات الروسية تمنع دخول الطماطم المغربية بسبب هذه الحشرة             عندما يبكي الرجال الفنان بونعناعة يعيش التهميش واللامبالاة المسؤولين            معاناة حوت صغير علق في مياه ضحلة            بي ان سبورت قضية اليوم ترشح المغرب رسميا لاستضافة كأس العالم 2026            بشرى الضو تغني أغنية LET GO ل سعد المجرد                        فنان مغربي رسم هذي العجوز على جدار الشارع الي كدوز منو ديما            لا تبع صوتك            صورة معبـــرة جدا             محاكمة مرسي و إدخاله إلى السجن           
صوت وصورة

عندما يبكي الرجال الفنان بونعناعة يعيش التهميش واللامبالاة المسؤولين


معاناة حوت صغير علق في مياه ضحلة


بي ان سبورت قضية اليوم ترشح المغرب رسميا لاستضافة كأس العالم 2026


بشرى الضو تغني أغنية LET GO ل سعد المجرد


خطير:شباب مغاربة يعترفون بإحياء طقوس عبدة الشيطان بقلب الدار البيضاء


فضيحة قنطرة بدار الكداري على واد بهت ;;;;شوهة


مطاردة 3 حراقة مغاربة بالجيت سكي من طرف بوليسي إسباني

 
حديث الصورة

 
إعلانات
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة

مؤسسة محمد الخامس للتضامن انجازات كبرى ومشاريع تنموية متواصلة


كيف نحفّظ أولادنا القرآن الكريم بطريقة الألواح؟


فضل ليلة النصف من شعبان

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أخبار عربية

القنصلية المغربية بـــ طراغونة الإسبانية تتعرض لإعتداء عنصري و تلطخ بالدم

 
حوادت وتحقيقات

العثور على جثة مغربي داخل شقته مقتولا

 
قضايا عربية

يؤدي إلى الموت المفاجئ بعد 3-4 أيّام .. عطر إسرائيلي سام انتشر في الجزائر وهذه الدول العربيّة

 
اخبار الهجرة

بجماعة عين الكدح بتاونات محاولة الاستيلاء على أرض فلاحية لمهاجر مغربي إستيلاء على أرض فلاحية

 
رياضة

المغرب يحصل على حق بث نهائيات مونديال روسيا

 
إسلاميات

ما حكم صيام يوم عرفة والإكثار من النوافل فيه؟

 
أخبار جهوية

المعرض الوطني الثاني للخشب بمكناس تحديات وافاق

 
 


لا بُد أن تسد منافذ الشيطان في قلبك


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

لا بُد أن تسد منافذ الشيطان في قلبك


أضيف في 04 فبراير 2017 الساعة 40 : 18

جاء الحثُّ على الذِّكر و التِّلاوة في الكِتاب والسُّنَّة، قال الله -جل وعلا-: {وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا}[(35) سورة الأحزاب]

 وقال -عليه الصلاة والسلام-: ((سبق المُفرِّدُون الذَّاكرُون الله كثيراً والذَّاكِرات)) وجاء التَّرغيب بتلاوة القُرآن، ففي كل حرفٍ من القُرآن عشر حسنات، عِبادات أُجُورها لا يُمكن أنْ يُحاطُ بها مِمَّن لا تنفد خزائِنهُ، ومع ذلك لا تُكلِّفُ شيئاً، والمحرُوم لا تنفعُهُ مثل هذه النُّصُوص من كَتَب الله عليه هذا الحرمان؛ لأنَّ الله -جل وعلا- قال: {فَذَكِّرْ بِالْقُرْآنِ مَن يَخَافُ وَعِيدِ}[(45) سورة ق] {وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ}[(17) سورة القمر] {فَهَلْ مِنْ مُدَّكِر}ٍ مو كل النَّاس، ولذلك تجِد بعضُ النَّاس يصعُبُ عليهِ أنْ يَفتح المُصحف، وتَجِدُهُ حافِظ ومع ذلك لا يقرأ، ولاشكَّ أنَّ هذا حِرمان، وبكلِّ حرف عشر حسنات، والختمة الواحدة بأكثر من ثلاثة ملايين حسنة، يعني الجُزء الواحد الذِّي يُقرأ بربع ساعة مائة ألف حسنة، وهذا أمرٌ في غاية اليُسر مِصداقاً لقول الله: {وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِن مُّدَّكِرٍ}[(17) سورة القمر] يعني الإنسان إذا جَلَس بعد صلاة الصُّبح ينتظر الشَّمس إلى أنْ ترتفع بإمكانِهِ أنْ يقرأ القرآن في سبع وهو مرتاح، وهذا لا يعُوقُهُ عن شيءٍ من أعمالِهِ؛ لكنْ هذا الأمر يحتاج إلى شيءٍ من المُجاهدة، ثُمَّ بعد ذلك التَّلذُّذ كغيرِهِ من العِبادات، و إلا فالأصل أنَّ هذه العبادات تكاليف ، ومِمَّا حُفَّت بِهِ الجنَّة، والجنَّةُ حُفَّت بالمكاره، يعني خلاف ما تشتهيهِ النُّفُوس، فإذا جاهد نفسهُ، وعَلِم اللهُ -جل وعلا- صِدْقَ الرَّغبة والنِّيَّة، أعانهُ حتَّى تلذَّذ بذلك، وأُثِر عن السَّلف أنَّهُم كابدُوا قيام اللَّيل، وما أشق قيام الليل على من لم يعتاد، تَجِدُهُ مُستعد يجلس في القيل والقال إلى قُرب الفجر، ثُمَّ بعد ذلك صِرَاع مع نفسِهِ، هل يُوتر بركعة أو يقول: الوِتر سُنَّة، ولِئَلاَّ يُشبَّه بالفرائض نترُكُهُ أحياناً، هذا شيءٌ مُجرَّب، وما كُرِه السَّهر والحديث بعد صلاة العِشَاء إلاَّ لهذا الأمر؛ لأنَّهُ يعُوق عن ذكر الله وعن الصَّلاة؛ لأنَّهُ على حِسَاب الذِّكر، فإذا صلَّى العِشَاء ونام، نامَ على خير، الصَّلاة كفَّرت ذُنُوبُه، الصَّلوات الخمس كفَّارات لما بينهُما ما لم تُغشَ كبيرة، تنام على ذنُوبٍ مُكفَّرة، ولذا كان ابنُ عُمر إذا تحدَّث بعد صلاة العِشَاء صلَّى قبل أنْ ينام، لينام على صلاة.

هذا الحديث في القيل والقال لاشكَّ أنَّهُ يعُوق صاحبهُ عن الذِّكر والتَّلاوة، ولذا نرى مع قولِهِ -عليه الصلاة والسلام-:  ((من حجَّ فلم يرفُث ولم يَفْسُق رجع من ذُنُوبِهِ كيوم ولدتهُ أُمُّه)) بعض النَّاس يقول: الحج أربعة أيَّام بالإمكان أنْ تُضبط النَّفس، ولا يتكلَّم بكلمة؛ لكنْ إذا كان قد عوَّد نفسه على القِيل والقال، يستطيع أنْ يَملك نفسهُ الثلاثة الأيام؟ وبعض النَّاس يُجاور في العشر الأواخر، ويجلس من صلاة العصر إلى صلاة المغرب في المسجد الحرام، فالمُتوقِّع أنَّهُ ترك أهلهُ وترك أموالهُ، و جاور في هذه البُقعة طلباً للثَّواب والإكثار من العِبادات، تجِدُهُ يفتح المُصحف إذا صلَّى العصر، ثُمَّ إذا قرأ صفحة أخذَ يلتفتُ يميناً وشمالاً لأنَّهُ ما تعوَّد على الله في الرَّخاء ليعرِفْهُ في الشِّدَّة، ثُمَّ بعد ذلك إنْ رأى أحداً مِمَّنْ يعرِفُهُ و إلاّ أطبق المُصحف، ثُمَّ يُؤنِّبُهُ ضميرهُ، لماذا أنا جئت، ويفتح المُصحف مرَّة ثانية، ثُمَّ يقوم من مكانِهِ يبحث عمَّن يُبادِلُهُ الحديث، وتجد بعض النَّاس نظرُهُ في السَّاعة خشية أنْ يُؤَذِّنْ المغرب قبل أنْ يُتِمَّ حِزْبُهُ، هذا تعوَّد في حال الرَّخاء، واللهُ -جل وعلا- يقول: {إِنَّ سَعْيَكُمْ لَشَتَّى}[(4) سورة الليل].

الذِّكر من أفضل العِبادات، وذكر ابن القيم فوائد عظيمة جدًّا في مُقدِّمة الوابل الصَّيِّب، وهو لا يُكلِّفُ شيئاً، سُبحان الله وبحمده مئة مرَّة حُطَّت عنهُ خطاياهُ وإنْ كانت مثل زبد البحر، يعني هذه تُقال بدقيقة ونصف، ومن قال: لا إله إلا الله وحدهُ لا شريك لهُ، لهُ المُلك ولهُ الحمد وهو على كلِّ شيءٍ قدير كمن عتق أربعةً من ولد إسماعيل، والمائة عشرة من ولد إسماعيل، مع ما فيها من حِرز، ورفع درجات، وحط سيئات، و لا إله إلا الله وحدهُ لا شريك لهُ... إلى آخِرِه، مئة مرة بعشر دقائق.

والاستغفار شأنُهُ عظيم وجاءَ التَّنصيصُ عليه بالكتاب وصحيح السُّنَّة، والإنسان تجدُهُ إمّا بالقيل والقال أو بالسُّكُوت رغم أنَّ هذا شيء لا يُكلِّفُ شيئاً؛ لكنْ على الإنسان أنْ يُريَ الله -جل وعلا- من نفسِهِ خيراً، ويعزم، ويترك أو يسد منافذ الشيطان إلى قلبِهِ، ليُوفَّق لمثل هذه الأعمال.









 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  حديث الصورة

 
 

»  أخبار سياسية

 
 

»  أخبار عربية

 
 

»  أخبار عالمية

 
 

»  أقوال الصحف

 
 

»  أخبار إقتصادية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  أخبار البيئة

 
 

»  تقافة وفنون

 
 

»  أخبار العلوم و التكنولوجيا

 
 

»  حوادت وتحقيقات

 
 

»  حوار وأراء

 
 

»  نساء ونساء

 
 

»  قضايا عربية

 
 

»  إسلاميات

 
 

»  اخبار الهجرة

 
 

»  رياضة

 
 

»  علمني شكرا

 
 

»  أراء

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أطفال حرية بريس

 
 
أراء

لماذا يُهدّد نتنياهو بقَصف قصر الأسد في دِمشق والقوّات الإيرانيّة في سورية هذه الأيام؟


الإنسان القديم


مستشفياتنا المدنية...لم لا قطاع تحت اشراف عسكري.

 
علمني شكرا

معلومات مثيرة حول النمل الأبيض .. تعرف عليها


دول سميت بهذه الأسماء.. فما السبب؟


10 دول تحكمها النساء .. تعرف عليها

 
مجتمع

هذه خلفيات نقل أستاذين وعدم نقل مريض عبر المروحية بأزيلال

 
النشرة البريدية

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  حرية بريس

 
 
ترتيبنا بأليكسا
 
إعلانات
 
أخبار سياسية

التحاق العشرات بحزب الاحرار بفاس بعد تقديم استقالتهم من احزابهم عشية انتخابات التنسيقيات المحلية

 
أخبار عالمية

العثور على أغلى قنينة فودكا في العالم فارغة بعد أيام من سرقتها

 
أخبار العلوم و التكنولوجيا

الوزارة تشدد الخناق على السائقين بمخالفات جديدة

 
أخبار إقتصادية

السلطات الروسية تمنع دخول الطماطم المغربية بسبب هذه الحشرة

 
تقافة وفنون

مفاجأة من العيار الثقيل فنانة لبنانية شهيرة تعتنق الإسلام وتستعد للزواج من رجل أعمال مصري

 
نساء ونساء

هذه الأكاذيب لا تصدّقوها أبداً عن النساء!

 
أطفال حرية بريس

ألاء لخضر

 
أضف
 

»  أخبار عربية