ندوة صحفية حول مهرجان ميسور في نسخته السابعة تحت شعار:"الهوية المجالية، رهانات الاستثمار والتشغيل" من 18 إلى 21 يوليوز 2019             الفنان المغربي سامي راي يطلق فيديو كليب جديد و يصف عادل الميلودي ب ولد باب الله             استمرار احتجاجات أصحاب الطاكسي الكبيرة بفاس أمام صمت المسؤلين.. بالفيديو             اخت الضحية توجه رسالة للمسؤولين عن مصير قضية مقتل اختها بنواحي مدينة فاس.. بالفيديو             فعاليات المجتمع المدني يدعون البرلمان إلى التصدي للقانون المجحف 45/13 المتعلق بمهنة المبصاريين             الأمن بفاس يلقي القبض على المجرم لي ضرب ساعي البريد بالسلاح الأبيض             محمد الأعرج وزير التقافة والإتصال يتحدت من قلب مدينة فاس عن دور الوزارة في تنشيط المنظومة التقافية             الأمن الوطني يطيح بـتاجر مخدرات بزناز و يحجز 2458 قرص من الاكستازي بفاس             افران : استياء وغضب عارم على الخزينة الإقليمية بسبب التماطل في المصادقة على ملفات الصفقات .             اجي تشوف التدخل و العجيب والمثير ديال رئيس غرفة الفلاحة بجهة فاس مكناس             العدالة والتنمية بفاس الهجوم على النشاط التواصلي من طرف البلطجية والمشوشين لن يرهبنا            ارتسامات المشاركين تكشف النجاح الكبير لمعرض غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس مكناس             ملكة جمال القفطان المغربي تشارك في المهرجان الدولي العربي الأول للفيلم بمكناس                        فنان مغربي رسم هذي العجوز على جدار الشارع الي كدوز منو ديما            لا تبع صوتك            صورة معبـــرة جدا             إرتفاع نسبة البيترول بالمغرب                                                            فين هوا هاد داعش            محاكمة مرسي و إدخاله إلى السجن           
صوت وصورة

اجي تشوف التدخل و العجيب والمثير ديال رئيس غرفة الفلاحة بجهة فاس مكناس


العدالة والتنمية بفاس الهجوم على النشاط التواصلي من طرف البلطجية والمشوشين لن يرهبنا


ارتسامات المشاركين تكشف النجاح الكبير لمعرض غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس مكناس


ملكة جمال القفطان المغربي تشارك في المهرجان الدولي العربي الأول للفيلم بمكناس


عبد المالك بوطيين يبرز دور المهارات الحرفية و الصناعة التقليدية في المعرض الجهوي بمدينة فاس


هذه تفاصيل دورة يونيو لمقاطعة جنان الورد بفاس


افتتاح مهرجان فاس للتقافات في دورته الخامسة

 
حديث الصورة

 
إعلانات
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة

مؤسسة محمد الخامس للتضامن انجازات كبرى ومشاريع تنموية متواصلة


كيف نحفّظ أولادنا القرآن الكريم بطريقة الألواح؟


فضل ليلة النصف من شعبان

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أخبار عربية

السعوديةتتفتح اول كباريه حلال... بالفيديو

 
حوادت وتحقيقات

اخت الضحية توجه رسالة للمسؤولين عن مصير قضية مقتل اختها بنواحي مدينة فاس.. بالفيديو

 
قضايا عربية

بيان توضيحي لسعاد السباعي بعد الاتهامات التي وجهها إليها سفير المغرب في ايطاليا

 
اخبار الهجرة

الضحايا يطالبون القضاء بانصافم من عصابة كاستليوني ديل كاردا وجمعيات الهجرة تدخل على الخط لمساندة الضحايا

 
رياضة

افران : الدورة الأولى من دوري الكأس الإيكولوجي لمدينة افران عاصمة السياحة الجبلية بامتياز.

 
إسلاميات

بالفيديو...جوهرة الفن الإسلامي بمدينة فاس مسجد الكوثر يحاكي قصر الحمراء بإسبانيا

 
أخبار جهوية

ضاية عوا : يوم تواصلي بين مجموعة ذات النفع الاقتصادي وشركاء من مختلف القطاعات بدعم كبير من السلطة المحلية.

 
 

محاضرة تكوينية في موضوع: الذاكرة األندلسية الموريسكية الشعر العبري الموريسكي نموذجا


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

محاضرة تكوينية في موضوع: الذاكرة األندلسية الموريسكية الشعر العبري الموريسكي نموذجا


أضيف في 14 يونيو 2019 الساعة 23 : 21

 

من تأطیر: ادلكتورة س ناء الراشدي شعبة اللغة العربٌة 2018/2019 اعداد الباحث : يوسف بنوار

 

تلقائٌة تمازج الشعب الٌهودي بالشعوب االسالمٌة, على أساس أن التواصل اللغوي هو الذي

ٌؤدي الى التواصل المعرفً وهو ما ٌعنً تمرس األدباء الٌهود بقواعد كتابة اللغة العربٌة

وآدابها. فً هذا السٌاق, سبق وأن أشارت الدكتورة المحاضرة سناء الراشدي من خالل كلمتها

3 التً ألقتها ضمن أعمال الندوة الدولٌة

بعنوان: المكون العبري فً الثقافة األندلسٌة: األندلس

وحوار الحضارات الى أن ظاهرة نظم الشعر العبري بدأت تتبلور فً عصر األندلس على غرار

الشعر العربً شكال ومضمونا, معتمدٌن فً ذلك على احتذاء العناصر المعتمدة فً نظم القصٌدة

العربٌة مقلدٌنها فً المدح كما فً الغزل والرثاء والفخر وباقً األغراض الشعرٌة, مع االشارة

الى أن هذا التقلٌد لم ٌعد خصوصٌة شعرهم المتمثلة فً تشبع نصوصهم بروح الحنٌن الى أرض

المٌعاد, مع التنبٌه الى أن هذا الشعر النموذجً لم ٌصرفهم عن االستمرار فً كتابة قصائد

تستمد مادتها من األلغاز واألحاجً, وفً هذا االطار نستحضر شهادة حاٌٌم شرمان, والتً ٌقول

فٌها:" لقد أخضع الشعراء الٌهود الشعر العبري للقوالب الفنٌة التً كانت علٌها القصٌدة العربٌة

وذلك التً أدخلها دوناش بن لبراط الى القصٌدة العبرٌة". ومن بٌن النماذج التً تعتبر فً نظر

الباحثٌن والمتخصصٌن األكثر تمثٌال للشعراء الٌهود باألندلس نجد هناك ٌهودا هالٌفً, وأبراهام

بن عزرا, وموسى بن عزرا.

- االعتراف الصرٌح بتمدرس الشعراء الٌهود على الشعراء العرب المسلمٌن.

- الذاكرة العبرٌة هً خلٌط بٌن ثقافتها األصلٌة ومثٌلتها العربٌة فً عصر األندلس, والتً ٌعتبر

عصر اعادة بناء المكونات المعرفٌة الٌهودٌة.

ونخلص فً نهاٌة هذا العرض الى التأكٌد على أن األندلس كانت بمثابة فضاء نموذجً شاهد

على عمق حوار ثقافً وحضاري, كان قائما على قناعة راسخة مفادها البحث عن تلك األجوبة

الشافٌة ألسئلة متعددة ومتشعبة كانت تشمل الشعر واألدب, كما كانت تشمل الفكر والفلسفة

والعقٌدة, فلم ٌترددوا الٌهود – كعنصر أساسً من هذا المزٌج الحضاري المتعدد – فً النهل

من منابع اللغة والثقافة االسالمٌة الغنٌة بالعطاء, دون أن ٌضطرهم هذا االقبال الى التنازل

القسري عن هوٌتهم أو الدخول سجالت صدامٌة تهددهم فً قناعاتهم أو مواقفهم.

اختتمت فعالٌات هذه المحاضرة بفتح باب طرح تساؤالت ونقاشات فً اطار الموضوع, فكان تفاعل

الحضور مترجما لنجاح هذه المحاضرة القٌمة الذي أحالتنا على معرفة اآلخر العبري انطالقا من أدبه,

لغته واألعالم التً ساهمت فً تطوٌره.

 

تأثروا بالثقافة العربٌة والحضارة االسالمٌة, فعرفت هاته الكتابات باسم "Arab-Judio ,"وال

ٌفوتنا فً هذا السٌاق أن نذكر ببعض الشعراء الٌهود الذٌن كانوا سباقٌن الى توظٌف األوزان

العربٌة فً الشعر العبري, مثل "دوناش بن لبراط", الفاسً المولد والنشأة البغدادي التعلٌم

والثقافة, الى جانب ٌهودا بن داوود وحٌوج المشهور عند العرب بأبً زكرٌاء ٌحً, وٌونا بن

2 جناح القرطبً المعروف بأبً الولٌد, وشلومو بن جبرٌل بأبً أٌوب سلٌمان بن ٌحٌى

. هؤالء

ساهموا بنهضة ال مثٌل لها للغة العبرٌة فً مجال الشعر واألدب.

انتقل حدٌث الدكتورة المحاضرة الى تناول دور الكتاب والمؤلفٌن والفالسفة ومساهمتهم فً بلورة هذه

الذاكرة المورٌسكٌة األندلسٌة ضمن السٌاق العبري, والذٌن كانوا موسوعً الثقافة فكانوا ٌجٌدون اللغات

والترجمة خصوصا الترجمات العبرٌة العربٌة, فكان من أبرز هؤالء الشاعر موسى بن عزرا الذي

كتب "الحقٌقة فً معنى المجاز والحقٌقة" وكذلك "المحاضرة والمذاكرة" التً سرد فٌها التسامح بٌن

الثقافات األندلسٌة, أٌضا ابن جناح القرطبً الٌهودي األصل الذي ألف كتاب " التنقٌح" والٌه ٌرجع

الفضل فً نشوء علم النحو. أٌضا تم ذكر أعالم أخرى ساهمت فً تطوٌر األدب والشعر العبري فكان

من بٌنهم أٌضا سعدٌا الفٌومً, أبرهام بن داوود, والفٌلسوف موسى بن مٌمون, اسحاق الفاسً وغٌرهم

كثٌر.

جاء الشق الثانً من هذا العرض تحلٌال لمقتضٌات هذا الموضوع وذلك من خالل معالجة ذلك التداخل

الثقافً للٌهود ضمن الحكم االسالمً األندلسً ومدى تأثٌره على المستوى اللغوي للشعر واألدب واللغة

العبرٌة, حٌث كان هناك عدة استعماالت لكلمات عربٌة فً الشعر العبري والتً أبانت عنه الدكتورة

المحاضرة بعدة من القصائد العبرٌة التً تأثرت باللغة العربٌة.

هذا وقد تم تناول عدة قصائد شعرٌة عبرٌة مجدت دور الثقافة االسالمٌة فً دعم األدب الٌهودي, الذٌن

أقرو فً بعض من قصائدهم أن الشعر البدٌع كان مقتصرا على بنً ٌعرب, كما قامت الدكتورة بسرد

عدة نماذج للشعر العبري باللغة العبرٌة مع شرح لمضامٌنها – بحكم اختصاصها وتمكنها من اللغة

العبرٌة – مما أتاحت الفرصة للحضور االضطالع على محتوى الشعر العبري بشكل حصري مع

سماعه بلغته األصلٌة.

ومن خالل تأملنا فً معطٌات هذا العرض ٌمكننا استخالص العناصر التالٌة:

 

2

انظر كتاب: أعمال الندوة الدولٌة: المكون العبري فً الثقافة األندلسٌة: األندلس وحوار الحضارات, تنسٌق الدكتورة سناء الراشدي. آنفو-برانت,

 

 

تلقائٌة تمازج الشعب الٌهودي بالشعوب االسالمٌة, على أساس أن التواصل اللغوي هو الذي

ٌؤدي الى التواصل المعرفً وهو ما ٌعنً تمرس األدباء الٌهود بقواعد كتابة اللغة العربٌة

وآدابها. فً هذا السٌاق, سبق وأن أشارت الدكتورة المحاضرة سناء الراشدي من خالل كلمتها

3 التً ألقتها ضمن أعمال الندوة الدولٌة

بعنوان: المكون العبري فً الثقافة األندلسٌة: األندلس

وحوار الحضارات الى أن ظاهرة نظم الشعر العبري بدأت تتبلور فً عصر األندلس على غرار

الشعر العربً شكال ومضمونا, معتمدٌن فً ذلك على احتذاء العناصر المعتمدة فً نظم القصٌدة

العربٌة مقلدٌنها فً المدح كما فً الغزل والرثاء والفخر وباقً األغراض الشعرٌة, مع االشارة

الى أن هذا التقلٌد لم ٌعد خصوصٌة شعرهم المتمثلة فً تشبع نصوصهم بروح الحنٌن الى أرض

المٌعاد, مع التنبٌه الى أن هذا الشعر النموذجً لم ٌصرفهم عن االستمرار فً كتابة قصائد

تستمد مادتها من األلغاز واألحاجً, وفً هذا االطار نستحضر شهادة حاٌٌم شرمان, والتً ٌقول

فٌها:" لقد أخضع الشعراء الٌهود الشعر العبري للقوالب الفنٌة التً كانت علٌها القصٌدة العربٌة

وذلك التً أدخلها دوناش بن لبراط الى القصٌدة العبرٌة". ومن بٌن النماذج التً تعتبر فً نظر

الباحثٌن والمتخصصٌن األكثر تمثٌال للشعراء الٌهود باألندلس نجد هناك ٌهودا هالٌفً, وأبراهام

بن عزرا, وموسى بن عزرا.

- االعتراف الصرٌح بتمدرس الشعراء الٌهود على الشعراء العرب المسلمٌن.

- الذاكرة العبرٌة هً خلٌط بٌن ثقافتها األصلٌة ومثٌلتها العربٌة فً عصر األندلس, والتً ٌعتبر

عصر اعادة بناء المكونات المعرفٌة الٌهودٌة.

ونخلص فً نهاٌة هذا العرض الى التأكٌد على أن األندلس كانت بمثابة فضاء نموذجً شاهد

على عمق حوار ثقافً وحضاري, كان قائما على قناعة راسخة مفادها البحث عن تلك األجوبة

الشافٌة ألسئلة متعددة ومتشعبة كانت تشمل الشعر واألدب, كما كانت تشمل الفكر والفلسفة

والعقٌدة, فلم ٌترددوا الٌهود – كعنصر أساسً من هذا المزٌج الحضاري المتعدد – فً النهل

من منابع اللغة والثقافة االسالمٌة الغنٌة بالعطاء, دون أن ٌضطرهم هذا االقبال الى التنازل

القسري عن هوٌتهم أو الدخول سجالت صدامٌة تهددهم فً قناعاتهم أو مواقفهم.

اختتمت فعالٌات هذه المحاضرة بفتح باب طرح تساؤالت ونقاشات فً اطار الموضوع, فكان تفاعل

الحضور مترجما لنجاح هذه المحاضرة القٌمة الذي أحالتنا على معرفة اآلخر العبري انطالقا من أدبه,

لغته واألعالم التً ساهمت فً تطوٌره.

 

3

المرجع نفسه, ص 27










 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  حديث الصورة

 
 

»  أخبار سياسية

 
 

»  أخبار عربية

 
 

»  أخبار عالمية

 
 

»  أقوال الصحف

 
 

»  أخبار إقتصادية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  أخبار البيئة

 
 

»  تقافة وفنون

 
 

»  أخبار العلوم و التكنولوجيا

 
 

»  حوادت وتحقيقات

 
 

»  حوار وأراء

 
 

»  نساء ونساء

 
 

»  قضايا عربية

 
 

»  إسلاميات

 
 

»  اخبار الهجرة

 
 

»  رياضة

 
 

»  علمني شكرا

 
 

»  أراء

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أطفال حرية بريس

 
 

»  فريق العمل

 
 
أراء

المعالجون الشعبيون أطباء بدون بذلة وشهادات طبية


تدفق السرد في رواية (نزوة قابيل ) للروائية بلقيس الكبسي


متَى تَعتذِرونَ لِهَذَا الوَطن

 
علمني شكرا

شاهد خبز الصراصير.. طعمٌ لذيذٌ ولكن؟


اكتشف فوائد مذهلة لماء الخيار.


بشرى سارة لـمرضى السكري من النوع الأول أنسولين بالبسكويت

 
مجتمع

فعاليات المجتمع المدني يدعون البرلمان إلى التصدي للقانون المجحف 45/13 المتعلق بمهنة المبصاريين

 
النشرة البريدية

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  حرية بريس

 
 
ترتيبنا بأليكسا
 
إعلانات
 
أخبار سياسية

تصريح صادم لشاب أراد لقاء رئيس الحكومة العتماني بمدينة فاس.. بالفيديو

 
أخبار عالمية

مغربية من أصل امازيغي تتفوق في مسارها العلمي بالديار الاسبانية .

 
أخبار العلوم و التكنولوجيا

مكناس: المجلس الإقليمي للسياحة وتسهيل الولوج إلى المعلومة السياحية اعتمادا على الوسائل التكنولوجية المرتبطة بالهواتف الذكية شرع المجلس الإقليمي للسياحة بمكناس بإعطاء انطلاقة تطبيق

 
أخبار إقتصادية

استمرار احتجاجات أصحاب الطاكسي الكبيرة بفاس أمام صمت المسؤلين.. بالفيديو

 
تقافة وفنون

ندوة صحفية حول مهرجان ميسور في نسخته السابعة تحت شعار:"الهوية المجالية، رهانات الاستثمار والتشغيل" من 18 إلى 21 يوليوز 2019

 
نساء ونساء

وقف بث برنامج إذاعي ديني لأسبوعين بسبب إهانته” للمرأة

 
أطفال حرية بريس

إسراء البَوشيخي

 
أضف
 

»  أخبار عربية

 
 
فريق العمل